مجلة الرفاهية العصرية تصدرها إيلاف بالاتفاق مع فايننشال تايمز

واحة التكنولوجيا

ملاعب الصغار

آلات رائعة لصغير يقود الأوركسترا وآخر يهوى الألعاب وثالث لا يعرف طعم النوم

© Loog Guitars© Loog Guitars

أنت مدين لطبلة أذنك بالاستثمار في غيتار كهربائي لائق للأطفال، بدلاً من شراء آلة موسيقية مجنونة تولول كقطة حزينة. ستجد ضالتك في Loog. أسّس الموسيقي الأوروغوياني رافائيل أتيجاس هذه الشركة الناشئة لتكون جزءاً من أطروحته لنيل شهادة الماجستير في جامعة New York University، وبعدما غزت السوق الأميركية، ها هي تنطلق لتوّها في المملكة المتحدة وأوروبا. رسّخت Loog اسمها بالغيتار التقليدي الذي تنتجه، وبنماذج جديدة من الغيتار الكهربائي تتبع صيغةً ابتكرتها هذه العلامة التجارية وتتصدر مبيعاتها: ربما تبدو هذه النماذج لطيفة، بمقاس قيثارة ukulele الصغيرة، لكنها ليست ألعاباً. إنه غيتار روك أند رول حقيقي، لكن بمقاس أصغر فحسب.

Loog Mini Electric ابتداءً من 177€؛ Pro Electric، ابتداءً من 199€؛ Pro VI Electric، ابتداءً من 211€؛ eu.loogguitars.com 

هذه ليست ألعاباً؛ إنه غيتار روك أند رول حقيقي، لكن بمقاس أصغر فحسب

ثمة ثلاثة طرازات من هذا الغيتار تستهدف أعماراً مختلفة: غيتار Mini Electric، لسن ثلاث سنوات وما فوق؛ غيتار Pro Electric، لمن تجاوز عامه السادس؛ وغيتار Pro VI Electric، لمن بلغ التاسعة وما فوق. إنها خفيفة كلّها، لكنها قوية بأسلوب لطيف، ومصنوعة بخشب صلب تقليدي طُلي بألوان فَرِحة كالأصفر الفاتح أو الأحمر الكرزي. ولها كلّها أصوات جهيرة. يحتوي كل غيتار يعمل بالبطارية على مكبر صوت مدمج، لكن يمكنك وصله بمكبر صوت مستقل إن كنت مستعداً لسماع طفلك وهو يبالغ في الموسيقى الصاخبة أكثر قليلاً من فرقة Black Sabbath. وفيما يحتوي طراز Pro VI على ستة أوتار كأي غيتار عادي، فإن لكل من Mini و Pro ثلاثة أوتار، ما يسهّل تعلّم العزف عليها كثيراً. لكن، نظراً إلى أن أوتارها - G و B و E - هي نفسها ثلاثي الأوتار عالي النبرة في الغيتار العادي، وعندما يحين وقت انتقال الأطفال إلى مرحلة العزف على غيتار بالحجم الطبيعي، سيكونون على دراية تامة بأصوات الأوتار ومواضع الأصابع وإجراءات الضبط.

ربما يكون الأشدّ جاذبية في هذا الأمر هو ذلك الدعم المواكب الذي يُبقي الأطفال منخرطين في العزف، فلا تُتعبهم الأوتار ولا يضطرون إلى تحمّل أوراق مزعجة خُطّت فيها نوتات موسيقية. يأتي كل غيتار مع إمكانية الاستعانة بتطبيق يقدّم تعليماً متقدماً للتلاعب بالأوتار، ودروساً في ضبط الغيتار، وفصولاً مسبقة التسجيل يدرّسها خبراء في الموسيقى، وبطاقات تعليمية رقمية (تحصل أيضاً على حزمة ورقية منها)، ووظيفة تصوير ذاتي أنيق توجه أصابعك للعزف في الوقت الفعلي. أيضاً، ثمة 15 كتاباً رقمياً للأغاني وبرامج تعليمية إضافية لأغانٍ معروفة أدّاها مشاهير مثل دايفيد بوي ودولي بارتون ونينا سيمون. بطبيعة الحال، متى يحين وقت العزف، تكون مشاهير التطبيق جاهزة لتعزف معك.
 

الكلام تمام
لا يختلف قارئ Paperwhite الرقمي الفعلي الذي يأتي مع حزمة Amazon الجديدة المخصصة للأطفال عن ذاك الذي يستخدمه البالغون: كل ما في الأمر أنه تحديث كبير من أجهزة Kindle العادية للقراءة الرقمية. شاشته أكبر وأشد وضوحاً، ومساحة التخزين فيه أكبر، وهو مزوّد بضوء مدمج للقراءة الليلية. كما يتميز بمقاومته للماء وباحتوائه على زر تحكم "دافئ" لضبط ضوء الشاشة على نسبة توهج ناعمة تميل إلى الأصفر حين يقترب وقت النوم.

Kindle Paperwhite Kids

الفارق في حزمة الأطفال هو ما يواكبها من أشياء جيدة، في مقدّمها: اشتراك عام كامل في +Kids، وهذه مكتبة تضم 1000 عنوان غريب لمن هم دون سن 12 عاماً، إضافة إلى ضمان لعامين يغطي التلف العرضي. هذا قارئ إلكتروني مخصص، فلا يتيح لطفلك فرصة التنقل بين الألعاب أو التطبيقات. Kindle Paperwhite Kids، بسعر 139.99£، amazon.co.u

هل تكون رفيقي؟
هل فكرت يوماً، وأنت تلعب بجهازك GameBoy، "إن ما يحتاجه هذا الشيء حقاً هو... التوثّب"؟ Playdate جهاز بحجم راحة اليد علّقت بجانبه بكرة صيد، لتكون بالتأكيد أغرب أداة تحكم بالألعاب تصل إلى السوق أخيراً. لكن، عندما تلعب ألعابها الغريبة والرائعة، تبدو هذه الغرابة منطقية. فجأة، تتساءل كيف استمتعت باللعب في السابق من دون هذه البكرة. ففي إحدى الألعاب التي تسبب الإدمان، تتحكم هذه البكرة بروبوت غريب الأطوار يتأخر عن موعد غرامي.

Playdate

إصدارات هذه الألعاب محدودة، تواكبها لعبتان مجانيتان كل أسبوع لأول 12 أسبوعاً. يحتوي الجهاز، الذي ابتكرته شركة Panic التي تتخذ من بورتلاند مقراً لها، على شاشة واضحة جداً، لكن من دون إضاءة خلفية. وهو ملائم جداً للمراهقين، ولمن تبقى الطفولة عامرة في قلوبهم. Playdate، بسعر 179$، أطلبه مسبقاً من play.date

حان وقت النوم
أدوات مساعدة البالغين على النوم متوافرة جداً، لكن الجيد فعلياً أن نعثر على أداة لتهدئة توتر الصغار قبل إطفاء ضوء غرفة النوم. إنه صندوق للهدوء باللون الأخضر النعناعي، أنتجته شركة Morphée الفرنسية الناشئة التي تنتج منه نسخة للبالغين أيضاً، يروي نحو 200 قصة تحفّز على الاستسلام للنوم.

My Little Morphée

يتمتع هذا الصندوق بتناظرية ممتعة: فلا شاشة فيه ولا أضواء وامضة. بكل بساطة، يُدير الأطفال قرصاً لاختيار أي حيوان يريدون (أسد، فراشة، زرافة) وآخر لاختيار مكان الرواية (فضاء، قلعة، جزيرة)، فيبدأ الجهاز في سرد الحكاية من خلال مكبر صوت له ثقوب على شكل نجوم. تستغرق كل حكاية ثماني دقائق أو 16 دقيقة؛ كما يعزف الجهاز ألحاناً ومؤثرات صوتية مهدئة، مثل خرير الماء. هذا الجهاز مخصص لأطفال تتراوح أعمارهم بين ثلاث وثماني سنوات، يُشحن عبر منفذ USB، وهو خفيف الوزن وملائم للسفر. My Little Morphée، بسعر 79.95€، morphee.co

من هو؟
تعريف Picoo البسيط جذاب جداً: إنه جهاز للألعاب هدفه دفع الأطفال ليغادروا الأريكة وليركضوا في الخارج. لهذا الجهاز الذي ابتكرته شركة هولندية ناشئة "وحدات تحكم"، كل منها عبارة عن عصا تفاعلية من دون شاشة، تضيء وتصدر أزيزاً وصفيراً، ويوصى بها لمن تتراوح أعمارهم بين أربع سنوات و12 سنة.

Picoo

تعمل وحدات التحكم هذه بالبطارية، ولا تحتاج إلى اتصال بالإنترنت؛ كل ما على الأطفال أن يفعلوه هو مسح بطاقة مخصصة للعبة. يدمج هذا الجهاز بين ألعاب كلاسيكية قديمة: ففي لعبة Zombierun، وهي نسخة فائقة الحماسة من لعبة المطاردة واللمس، على الزومبي "لمس" الآخرين وتحويل لون العصي في أيديهم من الأرجواني إلى الأخضر. في هذا الجهاز 10 ألعاب، وهي تنمو باستمرار، تتضمن بحثاً عن الكنز، ولعبة ضرب الخلد، والعديد من الألغاز التعليمية. Picoo، مجموعة للمبتدئين ابتداءً من 199£، shop.picoo.com

شارك برأيك

0 تعليقات