مجلة الرفاهية العصرية تصدرها إيلاف بالاتفاق مع فايننشال تايمز

سفر

كيف تستمتعون بأوقاتكم في… أوسلو

تحدثنا سيلين أغارد، مؤسسة علامة Envelope1976 التجارية المستدامة، عن أفضل الأماكن في مسقط رأسها النرويجي

أغارد في‭ ‬ساونا‭ ‬عائمة © ريناتي تورسيثأغارد في‭ ‬ساونا‭ ‬عائمة © ريناتي تورسيث

عشت دائماً‭ ‬في‭ ‬أوسلو،‭ ‬وأعرف‭ ‬تفاصيل‭ ‬هذه‭ ‬المدينة‭ ‬عن‭ ‬ظهر‭ ‬قلب‭ ‬بفضل‭ ‬دراجتي‭ ‬الهوائية.‭ ‬تغيرت‭ ‬عاصمة النرويج ‬كثيراً‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬القليلة‭ ‬الماضية،‭ ‬لكن‭ ‬التغيّر‭ ‬عملية‭ ‬تدريجية‭ ‬تمزج‭ ‬بين‭ ‬المدينة‭ ‬القديمة‭ ‬والمناطق‭ ‬الجديدة‭ ‬مثل‭ ‬أوسلوبوكتا.‭ ‬أعتقد‭ ‬أن‭ ‬السكان‭ ‬ينسون‭ ‬كثيراً‭ ‬أن‭ ‬أوسلو‭ ‬مدينة‭ ‬قريبة‭ ‬من‭ ‬المياه،‭ ‬لكن‭ ‬أوسلوبوكتا‭ ‬تذكرنا‭ ‬بأن‭ ‬البحر‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬العاصمة.‭ ‬فيها‭ ‬يجتمع‭ ‬الفن‭ ‬والهندسة‭ ‬المعمارية‭ ‬والأزياء.‭ ‬لقد‭ ‬فتحنا‭ ‬أول‭ ‬متجر‭ ‬متكامل‭ ‬هنا‭ ‬في‭ ‬الصيف‭ ‬الماضي‭ ‬لصالح‭ ‬،Envelope1976‭ ‬ العلامة‭ ‬التجارية‭ ‬المستدامة‭ ‬للأزياء‭ ‬الرفيعة.‭ ‬كل‭ ‬شيء‭ ‬هنا‭ ‬غير‭ ‬محدود‭ ‬بزمن،‭ ‬طبيعي‭ ‬ويتميز ‬بالوعي‭ ‬البيئي اللافت للنظر‭.‬

أغارد تسبح‭ ‬في Oslo‭ ‬Badstuforening‭‬ © ريناتي تورسيث

أوصي بارتياد ‭ ‬ Feniqiaالذي يعد أفضل‭ ‬مطعم‭ ‬لبناني‭ ‬في‭ ‬المدينة"

أنتمي شخصياً إلى تلك الفئة من الناس التي تنشط في الصباح،‭ ‬وأحب‭ ‬أن‭ ‬أبدأ‭ ‬يومي‭ ‬تحت‭ ‬الماء.‭ ‬إن ذلك‭ ‬مفيد‭ ‬بشكل‭ ‬ما‭ ‬لجسد‭ ‬المرء‭ ‬وروحه.‭ ‬أحب‭ ‬أن‭ ‬أسبح‭ ‬في‭ ‬المضيق‭ ‬القريب‭ ‬من‭ ‬مجمع‭ ‬مونش‭ ‬برايج‭ ‬الملاصق‭ ‬لمتجري،‭ ‬حيث‭ ‬أمضي‭ ‬معظم‭ ‬ساعات‭ ‬يومي. ‬وتستأجر‭ ‬Oslo‭ ‬Badstuforening‭ ‬ساونات‭ ‬عائمة‭ ‬للتحمية‭ ‬فيها‭ ‬بعد‭ ‬السباحة،‭ ‬لكن‭ ‬في‭ ‬الأغلب‭ ‬أحب‭ ‬ارتداء‭ ‬بعض‭ ‬الملابس‭ ‬الدافئة.‭ ‬أما‭ ‬المكان‭ ‬الآخر‭ ‬الذي‭ ‬أسبح‭ ‬فيه‭ ‬في‭ ‬الأغلب‭ ‬فقريب‭ ‬من‭ ‬متحف Munch‭ ‬Museum ‬الجديد،‭ ‬الذي‭ ‬افتُتِح‭ ‬على‭ ‬واجهة‭ ‬أوسلو‭ ‬البحرية‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭) ‬أكتوبر) المنصرم.‭ ‬يقول‭ ‬كثر‭ ‬إنهم‭ ‬يجدون‭ ‬الهندسة‭ ‬المعمارية الخاصة بهذا المبنى‭ ‬مفرطة‭ ‬في‭ ‬الاختلاف‭ ‬مقارنة‭ ‬بالمبنى‭ ‬الأصلي‭ ‬الذي‭ ‬شُيِّد ‬في عام‭ ‬،1963‭ ‬لكنني‭ ‬من‭ ‬أشد‭ ‬المعجبين‭ ‬بالمبنى‭ ‬الجديد،‭ ‬وأعتقد‭ ‬أنه‭ ‬ملائم‭ ‬وسط‭ ‬المباني‭ ‬العالية وOpera‭ ‬House. ‬ألتقي‭ ‬هناك‭ ‬بأحد‭ ‬أصدقاء‭ ‬أيام‭ ‬المدرسة‭ ‬الثانوية‭ ‬في‭ ‬السابعة‭ ‬صباحاً،‭ ‬ونُتبع‭ ‬سباحتنا‭ ‬بتناول‭ ‬كورتادو‭ ‬وبسكوتو‭ ‬لدى ‭ ‬‭.Munch Deli & Kafé‬

من‭ ‬الأمكنة‭ ‬المفضلة لديّ‭ ‬ساعة ‬الغداء‭ ‬مطعم‭ ‬،Kumi‭ ‬حيث‭ ‬أتناول‭ ‬كريب‭ ‬السبانخ‭ ‬والبوراتا‭ ‬بالعدس.‭ ‬أمَّا ‬العشاء،‭ ‬أوصي‭ ‬بارتياد‭ ،‭‬Feniqia ‬أفضل‭ ‬مطعم‭ ‬لبناني‭ ‬في‭ ‬المدينة،‭ ‬فحتى‭ ‬المشروبات‭ ‬عنده‭ ‬خضرية.‭ ‬لكن‭ ‬للمساء‭ ‬والسهرة،‭ ‬مقصدكم‭ ‬هو‭  ‬مطعم‭ ‬وبار‭ ‬،‭Marlow ‬فقد‭ ‬زرته‭ ‬مع‭ ‬أصدقائي‭ ‬بمناسبة‭ ‬عيد‭ ‬ميلادي‭ ‬الخامس‭ ‬والأربعين.‭ ‬استأجرنا‭ ‬الغرفة‭ ‬المنفصلة‭ ‬حيث‭ ‬يمكن‭ ‬رفع‭ ‬صوت‭ ‬الموسيقى‭ ‬بلا‭ ‬حدود. ‬إنهم‭ ‬يقدمون‭ ‬أفضل‭ ‬توستادا‭ ‬الهلبوت‭.‬

‬Munch‭ ‬Museum‭ ‬ الجديد © إينار‭ ‬أسلاكسِن
أغارد‭ ‬في‭ ‬مطعم‭ ‬Kumi‭ ‬الذي‭ ‬يقدم‭ ‬طعاماً‭ ‬مستخرجاً‭ ‬من‭ ‬النبات © ريناتي تورسيث

أزور‭ ‬دور‭ ‬العرض‭ ‬منذ‭ ‬كنت‭ ‬طفلة.‭ ‬يُعَدAstrup‭ ‬Fearnley‭ ‬Museet‭ ‬ مكاني‭ ‬المفضل‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الشخصي،‭ ‬حيث‭ ‬يُعرض‭ ‬فنٌ‭ ‬معاصر.‭ ‬كما‭ ‬يقدم‭ ‬المتحف‭ ‬أعمالاً‭ ‬لفنانين‭ ‬مثل‭ ‬إيدا‭ ‬إيكبلاد‭ ‬وبيارن‭ ‬ميلغارد‭ ‬وجيف‭ ‬كونز.‭ ‬وتدير‭ ‬Sorgenfri‭ ‬امرأتان‭ ‬مبدعتان‭ ‬أتاحتا‭ ‬مساحةً‭ ‬لعرض‭ ‬قطع‭ ‬مثيرة‭ ‬يصنعها‭ ‬فنانون‭ ‬نرويجيون‭ ‬في‭ ‬المقام‭ ‬الأول.‭ ‬ثم‭ ‬هناك‭ ‬Kösk‭ ‬الذي‭ ‬يركز‭ ‬على‭ ‬الترويج‭ ‬لفنانين‭ ‬شباب.‭ ‬كذلك‭ ‬أحب ‬Shoot Gallery‬ الذي‭ ‬يعرض‭ ‬صوراً‭ ‬فوتوغرافية‭ ‬تنتمي‭ ‬إلى‭ ‬الفن‭ ‬الراقي‭ ‬في‭ ‬محطة‭ ‬وقود‭ ‬قديمة‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬فروغنر‭ ‬الراقية‭.‬

مطعم‭ ‬وبار ‭ ‬Marlow‭ ‬Oslo© ريناتي تورسيث
سيرانو‭ ‬الخنزير وسلطة‭ ‬مانتشيغو لدى مطعم ‭ ‬Delicatessen

غرونرلوكا‭ ‬منطقة‭ ‬أخرى‭ ‬لها‭ ‬مكان‭ ‬خاص‭ ‬في‭ ‬قلبي،‭ ‬وهي‭ ‬أول‭ ‬مكان‭ ‬عشت‭ ‬فيه‭ ‬عندما‭ ‬غادرت‭ ‬منزل‭ ‬طفولتي.‭ ‬إنها‭ ‬على‭ ‬الجانب‭ ‬الحضري‭ ‬من‭ ‬أوسلو،‭ ‬وقد‭ ‬تغيرت‭ ‬بطبيعة‭ ‬الحال‭ ‬كثيراً‭ ‬منذ‭ ‬كنت‭ ‬أقطن هناك. ‬لكن،‭ ‬يبقى‭ ‬مطعم‭ ‬Delicatessen‭ ‬مفضلاً‭ ‬عندي،‭ ‬فهو‭ ‬يقدم‭ ‬التابا‭ ‬الإسبانية‭ ‬الأصيلة‭ ‬(أزور‭ ‬إسبانيا‭ ‬في‭ ‬كل‭ ‬عام‭ ‬تقريباً‭ ‬مُذ‭ ‬كنت‭ ‬صغيرة).‭ ‬أقصد‭ ‬هذا‭ ‬المطعم‭ ‬لأشعر‭ ‬بالجو‭ ‬الحميم‭ ‬والحقيقي‭ ‬الذي‭ ‬كان‭ ‬فيه‭ ‬منذ‭ ‬أن‭ ‬فتح‭ ‬أبوابه،‭ ‬ولا‭ ‬أغادره‭ ‬إلا‭ ‬بعد‭ ‬تناولي‭ ‬بيمنتوس‭ ‬دي‭ ‬بادرون‭ ‬ومانتشيغو. ‬وأذهب‭ ‬أيضاً‭ ‬إلى ‭ ‬Supreme‭ ‬Roastworks‭ ‬ لتناول‭ ‬القهوة،‭ ‬وإذا‭ ‬اتسع‭ ‬الوقت‭ ‬أشتري‭ ‬مثلجات‭ ‬يصنعونها‭ ‬هناك،‭ ‬فهم‭ ‬يقدمون‭ ‬المثلجات‭ ‬مع‭ ‬الإسبريسو‭.‬

في‭ ‬هذه‭ ‬المنطقة‭ ‬من‭ ‬المدينة‭ ‬متجرٌ‭ ‬للملابس‭ ‬القديمة‭ ‬مفضلٌ‭ ‬عندي.‭ ‬إنه‭ ‬Velouria‭ ‬Vintage‭ ‬الموجود‭ ‬هنا‭ ‬منذ‭ ‬سنوات.‭ ‬في‭ ‬خزانة‭ ‬ملابسي‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬قطع‭ ‬الملابس‭ ‬باقية‭ ‬منذ‭ ‬كنت‭ ‬أرتدي‭ ‬أحذية‭ ‬رعاة‭ ‬البقر‭ ‬وستراتهم‭ ‬الجلدية‭ ‬وقمصانهم‭ ‬التي‭ ‬تحمل‭ ‬أسماء‭ ‬فرق‭ ‬غنائية،‭ ‬وكنت‭ ‬حينها‭ ‬أعمل‭ ‬صحافية‭ ‬متخصصة‭ ‬في‭ ‬الموسيقى.‭ ‬علقوا‭ ‬خلف‭ ‬الصندوق‭ ‬رفاً‭ ‬عليه‭ ‬منتجات‭ ‬قديمة‭ ‬منEscada‭ ‬ وLouis‭ ‬Vuitton‭‬ وFendi‬ أنصحكم‭ ‬بألا‭ ‬تفوتوها.‭ ‬أبحث‭ ‬دائماً‭ ‬عن‭ ‬قطع‭ ‬مستعملة‭ ‬رائعة‭ ‬لمنزلي‭ ‬أو‭ ‬لبيتي‭ ‬الصيفي‭ ‬في‭ ‬قرية‭ ‬بجنوب‭ ‬أوسلو،‭ ‬لذلك‭ ‬أزور‭ ‬Fretex‭ ‬ مرة بعد‭ ‬مرة‭ ‬بحثاً‭ ‬عن‭ ‬أوانٍ‭ ‬غريبة‭ ‬وخزفيات‭ ‬وغيرها‭ ‬من‭ ‬منتجات‭ ‬حِرَفية‭.‬

أحيا‭ ‬حياتي‭ ‬مقتنعةً‭ ‬بأن‭ ‬المرء‭ ‬قادرٌ‭ ‬على‭ ‬أن يفعل‭ ‬كل‭ ‬ما‭ ‬يحب‭ ‬فعله‭ ‬طوال‭ ‬العام،‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عما‭ ‬تخبركم‭ ‬به‭ ‬توقعات‭ ‬الطقس. ‬أسبح‭ ‬في‭ ‬البحر‭ ‬طوال‭ ‬العام،‭ ‬وأتنقل‭ ‬على‭ ‬الدراجة‭ ‬الهوائية‭ ‬أيضاً،‭ ‬حتى‭ ‬في‭ ‬عزّ عاصفة‭ ‬ثلجية‭.

شارك برأيك

0 تعليقات