مجلة الرفاهية العصرية تصدرها إيلاف بالاتفاق مع فايننشال تايمز
الإثنين 23 مايو 2022

الشراب

كيف تشرب الحليب بطريقة جيف بيزوس؟

تختبر أليس لاسالز الجيل التالي من الحليب النباتي، وتصطحبنا في جولة على أحدث المنتجات ذات البصمة الكربونية المنخفضة والطعم الشهي واللذيذ

© روبرت سامويل هانسون © روبرت سامويل هانسون

كنت أرمق من يطلبون حليب الشوفان في المقاهي بنظرة استهجان وأصِفهم بالمتكلفين، إلى أن أصبحت أنا نفسي واحدة منهم. ما دفعني إلى تبديل موقعي بيئياً هو أن البصمة الكربونية التي يخلفها حليب الشوفان تمثل جزءاً ضئيلاً قياساً ببصمة حليب البقر، كما أن حليب الشوفان يعد صنفاً يسهل الحصول عليه. بدا طعم الشاي مع حليب Oatly غريباً في البداية، لكن في هذه الأيام أفضله في الواقع (بالرغم من أنني أستسلم للجبنة والمثلجات المصنوعة من حليب البقر بين وقت وآخر).

تُقدَّر قيمة السوق العالمية للألبان البديلة بنحو 22.6 مليار دولار، ومن المتوقع أن تصل إلى 40.6 مليار دولار بحلول عام 2026 (نحو ثلث البريطانيين يشربون الآن نوعاً واحداً على الأقل من الحليب النباتي). يُمكن في هذه الأيام أن تنقعوا الحبوب بحليب مصنّع من المكسرات والصويا والأرز والشوفان، وحتى البازلاء. في كانون الثاني (يناير) الماضي، أطلقت متاجر Waitrose أول حليب مستخرج من البطاطا في العالم، وهو من علامة Dug التجارية السويدية (1.85£ للتر الواحد، الصورة أدناه). وإذ يستخدم مستحلب البطاطا وزيت بذور اللفت وفيتامينات ومعادن في إنتاج هذا الحليب، تزعم Dug أنه يتميز بالكفاءة في استخدام الأرض تساوي الضعفين مقارنة بحليب الشوفان، وببصمة كربونية لا تتجاوز 25 بالمئة من البصمة الخاصة بمشتقات الحليب. من الناحية الغذائية، يشبه حليب البقر، وهو خال من أهم 14 مسبباً للحساسية. وإن كان علينا أن نصدق مزاعم الشركة المصنعة، فهذا الحليب هو الوحيد المقوّى بحمض الفوليك.

تحقق Dug كثيراً من الإنجازات على صعيد التغذية، لكني أعتقد أن المزيد من الجهد لا يزال مطلوباً لتحسين الطعم. كيف أصفه على أفضل وجه؟ إنه قشور البطاطا ممزوجة بطلاء أبيض.

حليب NotMilk (بسعر 5.03$ لكل 64 أونصة سائلة (1.89 لتر)) منتج من تشيلي، اجتذب الدعم من جيف بيزوس. إنه مصنوع بمساعدة خوارزمية تحاكي الأطعمة المستخرجة من النبات، ومشتق من عصير الأناناس وبروتينات البازلاء وعصير الملفوف. قد لا يبدو الكلام عنه فاتحاً للشهية، لكنه حليب خالٍ من اللاكتوز والصويا والغلوتين والكوليسترول والكائنات المعدلة وراثياً، ويزعم أنه سيتغلب على الألبان في ما يتعلق بالبصمة الكربونية واستخدام المياه والطاقة بنسبة تزيد على 70 بالمئة.

على هامش حركة الحليب البديل، هناك الآن علامات تجارية تدعي أنها أضافت منافع وظيفية. Blume (بسعر 25$ لكل 250 غراماً) هو "حليب نباتي مكيف طبيعي" من كندا، مصنوع من مزيج من المكسرات والشوفان والعلاجات العشبية، بما في ذلك فطر reishi، وفطر chaga، وفطر لبدة الأسد لمساعدتكم في إيجاد "التركيز والتوازن".

في أيام طفولتي، كان تناول الحليب في وقت الاستراحة بالمدرسة أمراً تقليدياً جداً. لكن، بفضل الحركة المستندة إلى النبات، أُعِيد الآن تصنيف شرب "الحليب" على أنه أمر رائع. كانت علامة Minor Figures التجارية لحليب الشوفان التي انطلقت في لندن (10.80£ لكل ستة لترات) من بنات أفكار "حشد كبير من الرسامين وموسيقيي الجاز ولاعبي كرة السلة والحلاقين". صارت علبها الكرتونية السوريالية، الموجهة مباشرةً إلى سوق القهوة بالحليب، مشهداً مألوفاً في مقاهي شرق لندن. ومنذ عام 2020، تتوافر أيضاً في زجاجات قابلة لإعادة التدوير، يمكن إعادة تعبئتها في محطات الحليب التي تتبع Minor Figures في أنحاء المملكة المتحدة كلها.

حليب البازلاء السويدي Sproud، ابتداءً من 1.80£ لكل لتر

كيف أصفه؟ قشور بطاطا ممزوجة بطلاء أبيض"

يتحدث حليب البازلاء السويدي Sproud لغة مرئية حادة بشكل يشبه إلى حد كبير علامة تجارية للأحذية الرياضية أو مجلة تنطق بلسان ثقافة مضادة. وإذ يتوفر هذا الحليب في أنواع الشوكولا وقهوة barista الأصلية وغير المحلاة (ابتداء من 1.80£ لكل لتر)، يحتوي على ثلاثة أضعاف محتوى البروتين في حليب الشوفان وطعمه جيد جداً أيضاً. وجدت نسخة barista (المحلاة بنبتة الأغاف الشوكية أو الصبار الأميركي، ومؤشرها السكري أقل في الدم من مؤشر السكر العادي) قشدية لكن طازجة، مع قدر بسيط من العدس سرعان ما اختفى طعمه في حبوبي. على النقيض من بعض أنواع الحليب النباتي التي جربتها، لم يحول كوبي من الشاي إلى قدر صغير فيه حساء miso.

ربما يتمكن الحليب النباتي من التفوق على الحليب البقري عندما يتعلق الأمر بالتسويق، لكن هل يكون مغذياً؟ تقول هاربريت سوهال، الطبيبة في هيئة الخدمات الصحية الوطنية
البريطانية (NHS) وأخصائية التغذية المتخصصة في الأنظمة الغذائية النباتية والمستندة إلى النبات في City Dietitians، إن ذلك ممكن لكنه يعتمد على العلامة التجارية التي تختارون. "ربما تختلف الخصائص الغذائية للحليب النباتي إلى حد كبير اعتماداً على ما يُصنَع منه، وعلى مدى تقويته بالفيتامينات والمعادن. يحتوي بعض الحليب النباتي ضمن العلامة التجارية نفسها أيضاً على مغذيات مختلفة وبكميات مختلفة. ويحتوي العديد منها على دهون مشبعة أقل وعلى المزيد من المواد الكيميائية النباتية [مواد كيميائية مفيدة مستندة إلى النبات] مقارنة بحليب الألبان لكنه يحتوي على كميات أقل من البروتين والفيتامينات والمعادن، ما لم يكن مقوّى". 

تضيف: "مهم أن نتذكر أن الحليب النباتي العضوي غير مقوّى في العادة، إذ إن إضافة الفيتامينات والمعادن إلى المنتجات العضوية ليست إلزامية. وهذا يمكنه أن يعرّضكم لخطر أكبر، يكمن في فقدانكم مغذيات أساسية للصحة، إن لم تكونوا تحصلون عليها من أطعمة أو مشروبات أخرى".

تتلخص نصيحة سوهال للنباتيين والخضريين في اختيار حليب الصويا أو البازلاء غير المحلى والمقوى، "لأن هذا الحليب شبيه على صعيد التغذية بحليب البقر". ولمزيد من الأمان، تحققوا دائماً مما يقوله الملصق.

شارك برأيك

0 تعليقات